‘تحالف الحقوق الرقمية في المنطقة العربية’ يُعلِن عن بدء أنشطته في دعم وتعزيز الحقوق والحريات

يُعلِن “تحالف الحقوق الرقمية في المنطقة العربية” عن انطلاقه للعمل على تعزيز الحقوق والحريات على الإنترنت والدفاع عن فضاء سبراني حر ومنفتح للجميع دون أي من أنواع التمييز، والدفاع عن حقوق مستخدمي ومستخدمات الإنترنت في المنطقة العربية وإثراء تجاربهم/ن في توظيف الإنترنت كأداة لتحسين حالة حقوق الإنسان.

أسّس التحالفَ مجموعةٌ من المنظّمات التي تعمل في المنطقة العربية وتُؤمِن بفهم تقدمي لمبادئ حقوق الإنسان، ليكون شبكةً تنسيقيةً تهدف إلى تنظيم العمل وتنسيقه بين المنظمات المعنيّة بالحقوق والحريات على الإنترنت. وشارك في تأسيس التحالف كلٌّ من “الجمعية الأردنية للمصدر المفتوح” (JOSA) من الأردن، و“الشبكة العراقية للإعلام المجتمعي” (INSM) من العراق، و“المركز العربي لتطوير الإعلام الاجتماعي” – “حملة” (7amleh) من فلسطين، ومنظمة “سمكس” (SMEX) للحقوق الرقمية، و“مجتمع التقنية والقانون” – “مسار” (Masaar) من مصر.

يهدف التحالف بشكل أساسي إلى تحسين السياسات المُتعلّقة بالحقوق والحرّيات على الإنترنت، والوصول إلى سياسات تلائم وضع المنطقة وظروفها، وإشراك أصحاب المصلحة من صانعي القرار والمجموعات المُؤثرة والشركات والمستخدمين/ات وحشد تأييدهم/ن، من أجل تبّني قيم حقوق الإنسان ومبادئها ودعم جهود التعاون والتنظيم المشترك بين المجتمع، على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

يشدّد “تحالف الحقوق الرقمية في المنطقة العربية” على أهمية تضافر الجهود الساعية إلى تعزيز التضامن – كقيمة وممارسة –  بين النشطاء والمنظمات في المنطقة الناطقة باللغة العربية، كطريق لتحقيق الحرية والمساواة. ويأتي تشكيل التحالف في ظلّ ممارسات تُعادي النشاط المدني على الإنترنت من قبل الحكومات في المنطقة العربية، وكذلك كردٍّ على ممارسات الشركات العالمية وسياساتها التي تقيّد الحقوق والحرّيات على الإنترنت في منطقتنا. وسيعمل التحالف أيضاً على تعزيز تمثيل المنظمات والتجّمعات من المنطقة العربية دولياً ومناصرة أوضاع حقوق الإنسان المتردّية في المنطقة.

سيعمل “تحالف الحقوق الرقمية في المنطقة العربية” على القضايا المُرتبطة بالحقوق والحريات على الإنترنت، مثل حرّية الرأي والتعبير، وحرّية المعلومات، والحقّ في الخصوصية وحماية البيانات، والحقّ في الاتّصال والوصول إلى تكنولوجيا المعلومات واستخدامها، والحقّ في التجمّع والتنظيم السلمي عبر الإنترنت، بالإضافة إلى القضايا المُتعلّقة بالأعمال التجارية وحقوق الإنسان. وسيتّبع من أجل تحقيق تلك الأهداف مجموعة من الآليات، مثل حملات الضغط، وإيجاد آليات مُستَدامة لتبادل الخبرات وبناء القدرات والتفاعل مع الفئات المستهدَفة، ورصد الانتهاكات التي تطال النشطاء المدنيين/ات وحرّيتهم على الإنترنت، بالإضافة إلى التضامن والمساندة بين أعضاء التحالف والنشطاء في المنطقة الناطقة باللغة العربية. 

يُمكِن التواصل مع التحالف ومتابعة أنشطته عبر ما يلي:

  • الموقع الإلكتروني لـ”تحالف الحقوق الرقمية في المنطقة العربية”: aadr.network
  • صفحة التحالف على “تويتر”: twitter.com/AADRNetwork 

 

المنظمات المُؤسِّسة لـ”تحالف الحقوق الرقمية في المنطقة العربية”: